3 نقاط خلافية في ندوة «المحافظين» عن الأحوال الشخصية

"الرؤية" و"الحضانة" و"الخطبة" نقاط خلاف في ندوة حزب المحافظين.. الهواري: نعمل على مناقشة جميع إشكاليات القانون حتى نضمن مصلحة الطفل.. «أبوبكر»: القانون الحالي مأساوي
تحرير:على هارون ١٩ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٠:٤٠ ص
رئيس حزب المحافظين
رئيس حزب المحافظين
عقد حزب المحافظين مساء أمس السبت، ندوة حول مشروع قانون الأحوال الشخصية بحضور النائبة الدكتورة عبلة الهوارى، والمحامية الحقوقية مها أبو بكر والخبير النفسى والأسرى الدكتور هاشم بحرى، وقيادات من حزب المحافظين. جاء ذلك ضمن سلسلة الندوات التى يعقدها الحزب، ويشارك فى الندوة عدد من الأمهات والآباء من أصحاب القضية لسماع مقترحاتهم وبحضور عدد من القانونيين المختصين بقضايا الأسرة والطفل. يذكر أن حزب المحافظين نظم نحو أكثر من 15 ورشة عمل برئاسة محمد خطاب، وتم الاستماع لعدد من المقترحات للوصول إلى مصلحة الأسرة المصرية.
القانون ينظم العلاقة خلف الأبواب المغلقة في الأسرة من جانبه تقول النائبة عبلة الهواري، عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، إن قانون الأحوال الشخصية من أهم القوانين التي تنظم العلاقة داخل الأسرة وحتى داخل الغرف المغلقة في كل أسرة. وأضافت الهواري أن المشرع تدخل أكثر من مرة لتعديل مسائل متعلقة بالأحوال