أول تعليق من ترامب على قضية «بريد إيفانكا الخاص»

تحرير:التحرير ٢١ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٧:٢٢ ص
الرئيس الأمريكي وابنته إيفانكا
الرئيس الأمريكي وابنته إيفانكا
دافع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، بشدة عن استخدام ابنته إيفانكا لحساب بريد إلكتروني خاص في مراسلات رسميّة، معتبرا أنه ما من مجال للمقارنة بين ما فعلته ابنته وما فعلته هيلاري كلينتون التي ارتكبت الخطأ نفسه أثناء توليها وزارة الخارجية. وبحسب «سكاي نيوز عربية»، قال ترامب للصحفيين في حديقة البيت الأبيض: «لم تحصل أي عملية حذف لأي رسالة إلكترونية، خلافا لهيلاري كلينتون». وأضاف أن ابنته التي تشغل منصب مستشارة في البيت الأبيض لم تفعل شيئا لإخفاء رسائلها الإلكترونية، مشددا على أن هذا أمر مختلف تماما، الأمر برمته هو أخبار كاذبة.
كانت صحيفة «واشنطن بوست» قد ذكرت، الاثنين، أن إيفانكا ترامب استخدمت حسابا بريديا إلكترونيا خاصا لإجراء مراسلات حكومية في مخالفة لقواعد السجلات الفدرالية، مشيرة إلى أن هذا الأمر اكتشفه مسؤولون في البيت الأبيض أثناء مراجعتهم رسائل إلكترونية ردا على دعوى متعلقة بالسجلات العامة.ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم