هزيمة روسية.. «الإنتربول» يختار رئيس كوري جنوبي له

حالة من القلق سبقت انتخابات رئاسة منظمة الشرطة الجنائية الدولية "الإنتربول" مع تقديم روسيا مرشح لها، إلا أنه خسر في الانتخابات التي عقدت اليوم، ما مثل ضربة موجعة لموسكو.
تحرير:أحمد سليمان ٢١ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠١:١٤ م
ألكسندر بروكوبتشوك، اسم كثر تداوله خلال الأيام الأخيرة، بنبرة من القلق، حيث ترشح عن روسيا في انتخابات رئاسة منظمة الشرطة الجنائية الدولية "الإنتربول"، خلفًا للصيني مينج هونج وي، الرئيس السابق للمنظمة المحتجز في الصين، إلا أن الرياح أتت بما لا تشتهيه سفن موسكو، حيث خسر بروكوبتشوك في الانتخابات التي عقدت اليوم الأربعاء، في مدينة دبي الإماراتية، التي تستضيف أعمال الدورة الـ87 للجمعية العامة للإنتربول، وهو ما مثل ضربة موجعة لروسيا التي كانت تسعى لفرض سيطرتها على المنظمة الدولية، لتنفيذ أجندتها الخاصة، وفقًا لاتهامات دولية.
وأشارت صحيفة "الجارديان" البريطانية، إلى أنه تم انتخاب الكوري الجنوبي كيم جونج يانج رئيسا جديدا للإنتربول، متفوقا على المرشح الروسي المخضرم، الذي يعمل جنرال في وزارة الداخلية الروسية، وشهد ترشيحه اعتراضات شديدة من الولايات المتحدة وبريطانيا ودول أوروبية أخرى. وكان البيت الأبيض وعدد من الدول الأوروبية،