خريطة «نوات الإسكندرية» وأسباب تسميتها: الكرم الأطول

"الفيضة والكرم وعيد الميلاد أشدها".. والصيادون يشعرون بها داخل البحر قبل وصولها البر.. وتهدد بوقف حركة الميناء 45 يوما.. والمحافظة تطهر الشنايش وتعطل الدراسة.
تحرير:محمد مجلي ٢٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٢٥ م
"المكنسة وقاسم والفيضة الصغرى والغطاس وعيد الميلاد والكرم" أسماء الأنواء التي يتعرض لها السكندريون، وهي نوات بحسب الأرصاد الجوية مصحوبة بتقلبات جوية ومناخ سيئ وهطول أمطار ورياح شديدة وتقلبات هوائية. تبدأ من موسم الخريف وتتصاعد حدتها خلال الشتاء وتستمر حتى موسم الربيع، ومع بدايات هذه الأنواء ينتاب أبناء الإسكندرية حالة من القلق بعدما ارتبطت كوارث الشتاء خلال الآونة الأخيرة بالموت والصعق والغرق وانهيار العقارات، وترصد "التحرير" النوات وشدتها وأسباب تسميتها وكيفية التعرف عليها.
غسيل البلح يبدأ موسم النوات 8 نوفمبر بنوة "غسيل البلح" الممطرة والمصحوبة برياح هادئة لمدة 3 أيام، وسميت بهذا الاسم لأن قديماً كان لا يتم جني ثمار البلح قبل أن يتم غسلها بمياه الأمطار. المكنسة "المكنسة" من أشد النوات التى خلّفت أزمات نتيجة غرق المحافظة، فضلا عن حالات الصعق والأمطار الرعدية والرياح الشمالية