كيف سقط فريق الكرة بالأهلي في عهد الخطيب؟

جماهير القلعة الحمراء لم تقف مكتوفة الأيدى أمام تراجع مستوى فريقها الواضح للقاصي قبل الداني، لذا شنت هجومًا على مجلس إدارة الأهلي بعد النتائج الهزيلة
تحرير:علي الزيني ٢٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٠:٣١ م
في 30 نوفمبر الماضي، تم انتخاب محمود الخطيب رئيسًا لمجلس إدارة النادي الأهلي، بدعوى أنه سينقل فريق كرة القدم إلى مكانة تختلف عن كل من سبقوه، ظن الجميع أن الفريق سيغرد وحيدًا في التتويج بالبطولات، نظرًا لما كان يتمتع به بيبو من موهبة كروية لم يمتلكها إلا القليل من نجوم الكرة التي قدمتهم الملاعب المصرية على مر تاريخها. وبعد مرور ما يقرب من عام على توليه رئاسة القلعة الحمراء، أتت الرياح بما لا تشتهي سفن الجماهير الأهلوية، واتضح أن سحر موهبة بيبو لم يشفع لفريق الكرة الذي يعيش أسوأ فتراته ويتعرض لكوارث حقيقية، بعد أن ودع بطولتين في أقل من أسبوعين.
جماهير القلعة الحمراء لم تقف مكتوفة الأيدى، أمام تراجع مستوى فريقها الواضح للقاصي قبل الداني، لذا شنت هجومًا على مجلس إدارة الأهلي، على مواقع التواصل الاجتماعي بعد خسارة اللقب الإفريقي، أمام الترجي التونسي، في المباراة التي أقيمت في التاسع من نوفمبر الجاري على ملعب رادس. هجوم جماهير الأهلي لم يقف عند