بسبب «الإنتربول».. حرب تجارية بين صربيا وكوسوفو

شهدت الجمعية العمومية لمنظمة الشرطة الجنائية الدولية "الإنتربول" الأخيرة، رفض طلب قدمته كوسوفو للانضمام لعضوية المنظمة، بعد حملة من صربيا لرفض المطلب
تحرير:أحمد سليمان ٢٣ نوفمبر ٢٠١٨ - ١١:٤١ ص
استضافت مدينة دبي الإماراتية، أعمال الدورة الـ87 للجمعية العامة لمنظمة الشرطة الجنائية الدولية "الإنتربول"، في الفترة من 18 إلى 21 نوفمبر الجاري، وشهدت الموافقة على عضوية دولتي "كيريباتي" و"فانواتو" في المنظمة الدولية، إلا أنها رفضت، للمرة الثالثة، عضوية دولة كوسوفو للانضمام للمنظمة الدولية، بعد أن شنت جارتها صربيا حملة لمنع التصويت لصالحها، وهو ما دفع كوسوفو إلى الدخول في حرب تجارية مع جارتها، الأمر الذي يهدد سنوات من الجهود للتوفيق بين دولتي البلقان.
شبكة "بلومبرج" أشارت إلى أن كوسوفو، التي أعلنت استقلالها عن صربيا في عام 2008، تسعى إلى الاعتراف بها كدولة في المجتمع الدولي، وهو ما تعارضه جارتها. ودخل البلدان في محادثات منذ عام 2013 لتحسين العلاقات، حتى يتمكنا من الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، بل وناقشوا مبادلة الأراضي كحل محتمل لنزاعهما. وقضت هذه