فيلم MANTA RAY.. حينما تكون الإساءة جزاء الإحسان

تحرير:محمد عبد المنعم ٢٣ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٠٠ م
في قرية ساحلية بـ"تايلاند"، حيث ابتلع البحر الآلاف من لاجئي الروهينجا (الأقلية المسلمة في ميانمار)، يجد صياد محلي رجلًا فاقد الوعي في الغابة، فيأخذه إلى منزله ويعالجه حتى تتحسن حالته، لكنه لا ينطق بكلمة، فيطلق الصياد عليه اسم "ثونجتشاي"، ويعامله بلطف، إلا أن الصياد يختفي في إحدى رحلات البحر، ليبدأ "ثونجتشاي" رويدًا رويدًا في الاستيلاء على حياة صديقه الصياد.. هذه قصة فيلم MANTA RAY المشارك في المسابقة الدولية ضمن فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي، والذي عرض اليوم علي المسرح الكبير بالأوبرا بحضور مخرجه Phuttiphong Aroonpheng .
وعقب عرض الفيلم، نظمت ندوة لمخرجه، تحدث فيها عن كواليس العمل، قائلًا إنه كتب 30% من سيناريو الفيلم، وترك الباقي لـ"الخيال"، معقبًا: "فعدد كبير من المشاهد التي رآها الجمهور لم تكن مكتوبة". وعن ظهور المسلمين في العمل، عقب: "الفيلم تدور أحداثه في جنوب تايلاند، وهناك الكثير من المسلمين، فأردت أن أنقل