فنانات «خطافين رجالة».. ياسمين عبد العزيز آخر ضحية

كثير من الفنانات اتُهمن بخطف أزواج زميلاتهن، وأخريات، لكن من وجهة نظرهن، فهن لم يرتكبن أي خطأ، وفي النهاية الزواج كما يقول المثل: "قسمة ونصيب".
تحرير:عبد الفتاح العجمي ٢٣ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٩:٠٠ م
من الثابت في مجتمعاتنا الشرقية أن تستمر العلاقة الزوجية لسنوات عديدة، تنتهي في الغالب بوفاة أحد الزوجين، إلا أن الوضع فنيًا يبدو مختلفًا، وفي الوقت التي تكون فيه بعض الزيجات الفنية ناجحة ومستمرة، فإن حالات الطلاق أكثر بكثير، ولا تنتهي في الغالب قصص الحب التي يعيشها النجوم نهايات سعيدة، وبحكم كون أصحاب تلك الحالات مشاهير، فإن الكواليس تظل لبعض الوقت على ألسنة الجمهور، وخاصة إذا ما كانت فنانة أخرى كلمة السر في الانفصال، كأن تُتهم إحداهن بإنها من وراء حدوث الطلاق، وأعاد للأذهان تلك الوقائع خبر انفصال الفنانة ياسمين عبد العزيز عن زوجها محمد حلاوة.
ريهام حجاج وياسمين عبد العزيز منذ إعلان الفنانة ياسمين عبد العزيز، خبر طلاقها عن زوجها رجل الأعمال محمد حلاوة، وتُثار العديد من التكهنات حول أسباب الانفصال، خاصةً وأن زواجهما دام 17 عامًا، أنجبا خلالهما طفلين هما "ياسمين وسيف"، ومن بينها تقارير صحفية منسوبة المصادر إلى فريق عمل مسلسل "كارمن" بطولة الفنانة