ما أداة قتل راهب وادي النطرون؟ الطب الشرعي يجيب

تحرير:محمود عبد الصبور ٢٤ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٢:٤٠ م
قال الدكتور ياسر بركات، رئيس قسم الطب الشرعي بدمنهور، إن الإصابة التي أودت بحياة الراهب إبيفانيوس المقاري، رئيس دير الأنبا مقار بوادي النطرون، رضية وتحدث من الماسورة التي ضُبطت وتم تقديمها للمحكمة، لافتا إلى أنه من الممكن أن يكون الجزء المدبب هو ما أحدث الإصابة في رأس المجني عليه، بالجزم أن الأداة هي السبب في الوفاة، وهذا ما أثبته المعمل، وذكر أن الإصابة الموجودة في يد المتهم الأول قطعية وتنشأ عن أداة ذات نصل حاد أيا كانت، مضيفًا: "عندما ذكرت وصف الأداة قررنا أنه لا يوجد فنيا ما ينفي، وجواز إصابة المتهم الأول باليد اليسري من أحد طرفي الماسورة".
وأشار بركات إلى أنه في أثناء تشريح جثة المجني عليه، تبين وجود إصابات متعددة، موضحًا أنهم وجدوا إصابات متعددة في الرأس ولا يمكن تحديد عددها. وتستأنف محكمة جنايات دمنهور "الدائرة الثانية"، برئاسة المستشار جمال طوسون، اليوم السبت، محاكمة المتهمين في قضية مقتل الأنبا إبيفانيوس رئيس وأسقف دير أبو مقار