خالتي والشيطان.. خطفت ابن أختها وباعته بـ25 ألف جنيه

اتصلت بأختها وهي تعاني آلام الولادة بالمستشفى فحضرت إليها من الإسكندرية وطلبت الطفل لوضعه بالحضانة، ثم هربت به لبيعه لسيدة عاقر ترغب فى الاستيلاء على أموال زوجها الثرى
تحرير:سماح عوض الله ٢٤ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠١:٠٠ م
لم تتصور "منى.ج.م"، 23 سنة، أن الخلافات التى بينها وبين شقيقتها الكبرى "هدى"، 26 سنة، ستصل بالأخيرة إلى حد الإجرام فى حقها، وبينما هى فى أشد حالات الوجع بلحظات الولادة، كل ما فكرت به هو شقيقتها الكبرى، وأن تكون بجوارها كأم بديلة لها ترعاها وتحمل مولودها حتى تذوب خلافاتهما وتخرجا من المستشفى شقيقتين متحابتين كما كانتا فى عهدهما القديم قبل الخلافات، وبالفعل حضرت "هدى" من الإسكندرية خلال خصوع شقيقتها للولادة داخل مستشفى الساحل بالقاهرة، لكنها لم تكن تحمل المودة والشفقة على شقيقتها الصغرى وإنما حضرت فقط للتنكيل بها واحتطاف طفلها الوليد.
استفاقت الأم "منى" من آلام الولادة وهى مطمئنة إلى أن طفلها بين يدين حنونتين، فما الخالة إلا أم ثانية، وبالطبع شقيقتها ستصون طفلها الوليد وترعاه، مهما كان بينهما من خلافات سابقة، ولم لا وهى شعرت بمحبتها واتصلت بها دونا عن غيرها من البشر لتكون بجوارها فى ساعات الولادة، لكن للأسف قابل تساؤلاتها: "فين