الصيادلة:الفياجرا النسائية في السوق «وعليها ضرب نار»

تحرير:باهر القاضي ٢٧ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠١:٢٠ م
الفياجرا النسائية
الفياجرا النسائية
الفياجرا النسائية «الحبة الروز».. مصطلح خلق حالة من الجدل والنقاش على رواد مواقع التواصل الاجتماعى والسوشيال ميديا بشكل عام، بين مؤيد ومعارض، وذلك بعدما وردت أنباء عن موافقة وزارة الصحة على طرحها فى الأسواق كمصنف دوائي، لعلاج ضعف الرغبة الجنسية عند النساء. وبرر القائمون على طرح الفياجرا النسائية، بأنها ستساعد على خفض معدلات الطلاق، بعدما أكدت إحدى الدراسات بأن هناك نسبة عالية من الطلاق راجعة إلى سوء العلاقة الحميمة بين الزوجين، ويحتوى كل قرص من الفياجرا النسائية على مادة “Flibanserin” ويعالج اضطراب الرغبة الجنسية فى النساء قبل انقطاع الطمث.
وأكد الدكتور محيى الدين عبيد، نقيب عام صيادلة مصر، أن فياجرا الرجال حلت مشاكل كثيرة عاني منها الرجال لسنوات طويلة، وقللت نسبة الطلاق، وبالتالى من المأمول فى الفياجرا النسائية أن تساعد على خفض معدلات الطلاق لضعف الرغبة عند بعض النساء. وأوضح عبيد لـ"التحرير"، أن الفياجرا النسائية ستساعد على خفض معدلات