الأزهر: لن نُقصي الهلالي لأن منهجنا قائم على التنوع

بيان المشيخة: عالمنا أصبح فضاء مفتوحا لا تُجدي معه نظريات المنع أو الحجر.. ولا كبير داخل الأزهر إلا العلم الصحيح ولا عصمة لأحد والخطأ وارد وتفنيده واجب
تحرير:باهر القاضي ٢٧ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٠٧ م
الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف
الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف
أكد الأزهر الشريف متابعته ما تداوله البعض خلال اليومين الماضيين بخصوص إمكانية فصل أو سحب درجة الدكتوراه من أحد أساتذة جامعة الأزهر على خلفية ما أبداه من آراء عبر وسائل الإعلام تخالف المقطوع به من الأحكام الشرعية والفقهية بشأن أحكام المواريث. وكان سعد الدين الهلالي، قد أكد خلال مداخلة هاتفية على قناة "MBC مصر" أن قرار تونس بالمساواة في الإرث بين الرجل والمرأة صحيح فقهًا ولا يتعارض مع كلام الله، وأن الميراث مسألة حقوق، وليست واجبات مثل الصلاة والصوم، مؤكدًا أن مسألة الحقوق يكون للناس حق الحرية في التعامل بها.
الاجتهاد والتنوع منهج الأزهر وأوضح الأزهر الشريف، في بيان له، أن منهج الأزهر القائم على الاجتهاد والتنوع وقبول الاختلاف، يعني بداهة توقع وجود آراء خاطئة، لم يُحسن أصحابها استخدام الأدوات المنهجية وفهم القواعد الكلية، وهذا الخطأ يصوبه النقاش العلمي الحر، وهو أمر مستقر وراسخ في الأزهر منذ القِدم، دون