روسيا تنتصر على أمريكا في قضية السلاح والمخدرات

هزيمة جديدة تعرضت لها الولايات المتحدة أمام روسيا، بعد أن رفضت المجر، طلب واشنطن بتسليم 2 من تجار السلاح الروس، الذين حاولوا بيع أسلحة إلى عصابات المخدرات المكسيكية.
تحرير:أحمد سليمان ٢٨ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠١:١٠ م
وجهت المجر، عضو في الاتحاد الأوروبي والحليفة المقربة من الولايات المتحدة، ضربة جديدة إلى واشنطن، تُضاف إلى سلسلة من الهزائم على الساحة الدولية، حيث رفضت تسليم 2 من تجار الأسلحة الروس وهم فلاديمير ليوبيشين وابنه، إلى الولايات المتحدة، وقررت تسليمهم إلى روسيا بدلاً من ذلك، حيث تتهمه أمريكا بالتعاون مع عصابات المخدرات المكسيكية، ومحاولة بيع أسلحة لهم، حتى يتمكنوا من إسقاط طائرات الهليكوبتر التابعة لأجهزة مكافحة المخدرات الأمريكية، وحتى الآن ليس من الواضح ما إذا كانت روسيا ستحاكمهم أم لا؟
مجلة "نيوزويك" الأمريكية، نقلت عن هيذر ناويرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية قولها في بيان، يوم الثلاثاء: إن "الولايات المتحدة تشعر بخيبة أمل إزاء قرار الحكومة المجرية بتسليم ليوبيشين وابنه إلى روسيا". وأضافت ناويرت، أن الولايات المتحدة لديها قضية قوية بنيت بالتعاون مع مسؤولين أمنيين في المجر"، مشيرة