بعد عامين على التعويم.. ثقة المستهلكين تستقر في مصر

استقرت ثقة المستهلك المصرى فى أداء الاقتصاد بعد مرور عامين على قرار تحرير أسعار صرف العملات، وانخفاض قيمة الجنيه المصرى، وهو ما يؤكده ارتفاع مؤشر ثقة المستهلك منذ 2016.
تحرير:رنا عبد الصادق ٢٩ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٩:٢٩ ص
أظهر مؤشر ثقة المستهلك العالمي في الأداء الاقتصادي الصادر عن نيلسن المتخصصة في الأبحاث التسويقية، استقرار ثقة المستهلكين المصريين بعد مرور عامين على تعويم الجنيه المصري. فيما تراجع المؤشر بدرجة طفيفة خلال الربع الثانى من العام الجارى 2018، ليسجل نحو 80 درجة، فى مقابل نحو 85 درجة خلال الربع الأول من نفس العام. وتصدرت الإمارات قائمة الدول العربية في مؤشر ثقة المستهلكين العالمي، خلال الربع الثاني من عام 2018، وجاءت في المركز الثامن عالميا، بينما جاءت إندونيسيا في الصدارة.
وفي منطقة إفريقيا والشرق الأوسط، ارتفع المؤشر الإجمالي لثقة المستهلكين في الربع الثاني بمعدل نقطتين إلى 93، بعد تراجع نقطة في الربع الأول، ما يمثل أنباء إيجابية للاستثمارات المعنية بالمستهلكين التي تركز على الشرق الأوسط والاقتصادات الإفريقية. ما هو مؤشر ثقة المستهلك؟ يقيس المؤشر مدى ثقة المصريين في