لماذا تخشى أمريكا من انتشار منظومة S-400 الروسية؟

بدت الولايات المتحدة الأمريكية قلقة خلال السنوات القليلة الماضية من انتشار منظومة الدفاع الجوي الروسي S-400 لدى العديد من البلدان الحليفة للولايات المتحدة
تحرير:محمود نبيل ٣٠ نوفمبر ٢٠١٨ - ١١:٢٠ ص
على مدى الأعوام الثلاثة الماضية وقفت الولايات المتحدة الأمريكية أمام أي محاولة من جانب روسيا لتسويق نظامها الدفاعي الجوي الشهير "S-400"، الذي كان أحد الرهانات الرئيسية للصناعات العسكرية في موسكو خلال الفترة الماضية، لا سيما أنه استمرار لسلسة متطورة من الصواريخ الدفاعية الشهيرة. ولم تتوان واشنطن في الدخول في أي صراعات دبلوماسية مع أي دولة تفكر في الحصول على السلاح الروسي، وهو الأمر الذي فتح الباب أمام تساؤلات واضحة حول ما إذا كانت الولايات المتحدة تخشى من انتشار منظومة "S-400" المتطورة لدى العديد من حلفائها في مناطق مختلفة حول العالم.
بالنظر إلى العوامل التي سيطرت على مخاوف الولايات المتحدة، فإن الجوانب الفنية كان لها الغلبة، خاصة أن واشنطن عقدت مقارنة خفية مع منظومتها الدفاعية الجوية المتطورة "ثاد"، وفق مجلة "دفنس ورلد". منظومة «S-400».. سلاح ذو حدين لتركيا في التعامل مع أوروبا استخدامات S-400 يعتمد نظام "ثاد" الأمريكي