«هتنزليه بالعافية» حكاية قتل زوجة بالمفك في السلام

المجني عليها: مش هعمل حاجة تغضب ربنا.. المتهم: لازم تسقطي علشان مش هقدر أصرف عليه.. الجيران: المتهم رجل صاحب مزاج وشرب المخدرات ضيع دماغه وإحساسه
تحرير:إيهاب عمران ٠٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٢:٠٠ م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
6سنوات من المعاناة ذاقت "ياسمين" فيها ألوان العذاب داخل "عش الزوجية"، لكنها حرصت على ألا ينفرط عقد الأسرة، متحملة معاملة زوجها السيئة؛ أملا في العبور إلى بر الأمان، لكن «ياسمين» بعدما كسرت حاجز الثلاثين عاما من عمرها، التي كان تتصف بجمالها، وكانت تنتمي لأسرة بسيطة بالسلام، حظيت بحب جيرانها وأهل منطقتها، حلمت بأن يكون لها أسرة مستقلة بذاتها، ولكن كل أحلامها كانت مشروعة لولا أن القدر سطر لها مصيرا مأساويا وسقطت في براثن زوج أذاقها الذل قبل الفقر وفي النهاية شيعها للآخرة بطعنات قاتلة تاركة طفلة في عمر الزهور.
خرجت «ياسمين» ذات يوم لشراء بعض مستلزمات الخاصه بالمنزل، وأثناء ذلك كان يقف شاب اسمه «محمد حسن»34 عاما، سباك، وأعجب بأدبها والتزامها في الحديث مع بائعة، أحبها من النظرة الأولى، خفق قلبه من لحظة وقعت عيناه عليها، تسمرت قدماه في مكانه، رحلت الفتاة واقترب الشاب من البائعة وسألها