فرنسا تعلن سقوط أول قتيل في احتجاجات السترات الصفراء

تحرير:وكالات ٠٢ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٠٥ م
ثلاثة أسابيع مرت على احتجاجات حركة "السترات الصفراء"، التي تصنف بأنها الموجة الاحتجاجية الأسوأ منذ سنوات، إذ شابتها أعمال شغب وعنف، أسفرت عن إصابة 133 شخصًا واعتقال 412 آخرين حتى الآن، لكن المظاهرات التي خرجت اعتراضًا على زيادة الضرائب وارتفاع أسعار الوقود وغلاء المعيشة وشارك فيها 288 ألف شخصا، تسببت في وفاة أحد الأشخاص، إذ أعلن أعلن المدعي العام الفرنسي، اليوم الأحد، أن سائقا توفى ليل أمس السبت، عقب اصطدامه بحاجز مروري نصبته الحركة الاحتجاجية في جنوب فرنسا.
وقال باتريك ديسجار، المدعي العام الفرنسي، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الفرنسية، إن الحادث وقع في مدينة آرل، بعد اصطدام سيارة "فان" بشاحنة ثقيلة، قبل أن تصطدم بسيارة أخرى، لافتًا إلى أن الحادث مرتبط مباشرة بالحواجز التي نصبها المتظاهرون وتسببت في عرقلة سير المرور. وأشار وزير الداخلية الفرنسي كريستوف