طبيب يكشف مزايا تعديلات «المحافظين» على قانون الطفل

تحرير:أحمد جاد ٠٥ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٠:٣٠ ص
أكد الدكتور هشام ماجد، استشاري الطب النفسي، نائب رئيس مستشفى العباسية للصحة النفسية، أن التعديلات المقدمة من النائبة هالة أبو السعد، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين، على قانون الأحوال الشخصية، جيدة للغاية وتعبر عن رؤية حقيقية للبحث عن حقوق الطفل ومصلحته النفسية في المقام الأول والأخير، مضيفًا أن: "التعديلات راعت ألا يحرم الطفل من الأب أو الأم ويتم تغطيته نفسيا دون وجود أي حرمان نفسي من الأب أو الأم" قائلًا: "موافق تمامًا على رؤية النائبة في تطبيق الاستضافة يومين في الأسبوع، فهذه أقل مدة للطرف غير الحاضن.
وعن ترتيب الحضانة، قال: "موافق تماما مع الرؤية التي طرحتها النائبة في التعديلات، بحصر الحضانة في الأب والأم فقط، لأن التطور النفسي للطفل يكون مبنى على الأب والأم في المقام الأول".وأضاف: "في تعديلاتها جعلت القاضي هو الحكم في تحديد الأنسب للحضانة، ولكن إذا أردنا أن نسير على هذا المنوال مثلما تفعل دول