لماذا تعارض أحزاب سودانية ترشح البشير للانتخابات؟

يسيطر حزب المؤتمر الحاكم وحلفاء من أحزاب أخرى على الأغلبية الساحقة في البرلمان، وذلك بعد أن قاطعت أحزاب المعارضة الانتخابات الرئاسية والبرلمانية عام 2015.
تحرير:التحرير ٠٥ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٢:٠٨ م
يستعد الرئيس السوداني عمر البشير لمرحلة جديدة من الحكم تمتد لخمسة أعوام، بعد أن اقترب من تمديد فترة حكمه الطويل للسودان والفوز بولاية أخرى وتوسيع صلاحياته بعد ما تقدم 294 نائبًا في البرلمان السوداني، بمذكرة تطالب بتعديل الدستور، وهو الأمر الذي يمهد الطريق أمام إعادة ترشيح البشير لدورة رئاسية جديدة خلال انتخابات 2020، خصوصًا أن الدستور الحالي يمنعه من الترشح لدورة رئاسية جديدة، بعد فوزه في أكثر من دورة عقب تقلده السلطة في البلاد منذ العام 1989 أي ما يقرب من 29 عاما.
المذكرة التي تقدم بها النواب، تطالب بتعديل المادة 57 من الدستور التي جاء فيها "يكون أجل ولاية رئيس الجمهورية 5 سنوات تبدأ من يوم توليه لمنصبه ويجوز إعادة انتخابه لولاية ثانية فحسب"، لتصبح مفتوحة دون تحديد. وقال رئيس البرلمان إبراهيم أحمد عمر: إنه "تلقى رسالة موقعة من أغلبية النواب، أمس، تؤيد تعديلًا