«فياجرا نسائية» وحفل رذيلة ينهيان حياة ربة منزل

تحرير:إيهاب عمران ٠٥ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٤٥ م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
لم تمر سوى أيام قليلة على طرح أقراص "الفياجرا النسائية" في الصيدليات عقب موافقة وزارة الصحة حتى سجلت "المحروسة" أولى حالات الوفاة لسيدة نتيجة تناولها جرعة زائدة من ذلك المنشط الجنسي، عقب العثور على جثتها قرب حي السيدة زينب بالقاهرة، وتبين أنها تناولت المنشط لممارسة الرذيلة مع شخص مقابل 200 جنيه. قرار طرح "الفياجرا النسائية" أو "الحبة الروز" حظي باهتمام كبير من وسائل الإعلام والسوشيال ميديا، حتى إن هاشتاج "الحبة الروز" أصبح الأكثر رواجا على "تويتر" آنذاك، فضلا عن رواج البحث عنها عبر "جوجل".
كل هذا وسط تساؤلات عن مكوناتها وآثارها الجانبية، لكن الأمر حمل مفاجأة صادمة بعدما توفيت السيدة بسبب "أوفر دوس". بعد الفياجرا النسائية.. هذا الفرق بين الأزرق والبينك على بعد خطوات من حي السيدة زينب، كانت الأجواء مألوفة، لكن سيارة بددت تلك الحالة، إذ ألقى شخص مجهول جثة ربة منزل وحاول الفرار لكن ملاحقة