انفجر رحمها.. وقف 3 أطباء لتورطهم في وفاة سيدة حامل

تحرير:إسلام عبد الخالق ٠٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٥٥ م
أصدر الدكتور هشام مسعود، وكيل وزارة الصحة بالشرقية، اليوم الخميس، قرارا بإيقاف 3 أطباء بمستشفى منيا القمح المركزي، عن العمل لمدة 3 أشهر، وإحالتهم إلى التحقيقات؛ على خلفية تورطهم بالتسبب في وفاة ربة منزل وجنينها، وذلك أثناء إجراء عملية ولادة قيصرية لها بالمستشفى، مع إحالة الواقعة إلى النيابة العامة، وتفقد وكيل الوزارة، يرافقه الدكتور إياد درويش، مدير إدارة المستشفيات بالمديرية، مستشفى منيا القمح المركزي، ووجه بفتح تحقيق بالمستشفى والتحفظ على الملف الطبي؛ عقب وفاة سيدة وجنينها "طفلة"، وذلك أثناء إجرائها ولادة قيصرية.
التحقيقات الأولية كشفت عن عدم تواجد الأخصائي والطبيب المُقيم، فضلًا عن وجود طبيب مُقيم آخر غير مُقيد بالنوبتجية، حيث تم إعداد مذكرة بالواقعة. وتقدمت أسرة «خديجة محمد» 30 عاما، ربة منزل، ببلاغ حمل رقم 2 / 82 أحوال منيا القمح لسنة 2018، بعد وفاتها هي وجنينها، إثر انفجار رحمها، وذلك أثناء خضوعها