سيناريوهات حرجة تنتظر ميركل بعد انتخابات رئاسة الحزب

تواجه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مجموعة من السيناريوهات المحتملة في المستقبل القريب، التي قد تحول دون استكمال مدتها كمستشارة لبلادها حتى 2021
تحرير:محمود نبيل ٠٧ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:١٢ م
على الرغم من مرور أكثر من شهر على إعلان المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، عدم خوضها انتخابات رئاسة حزبها الديمقراطي المسيحي، فإنه لا تزال هناك شكوك حول مصير المرأة الحديدية على رأس القيادة السياسية في ألمانيا خلال الفترة المقبلة. ميركل التي أعلنت عزمها الاستمرار في منصب المستشارة الألمانية حتى عام 2021، تُحيط بها سلسلة من التكهنات غير واضحة المعالم في الوقت الحالي، وذلك انتظارًا لما ستسفر عنه انتخابات الحزب الديمقراطي المسيحي، والتي تنطلق اليوم الجمعة.
وحسب ما جاء في وكالة الأنباء الفرنسية "AFP"، فإن ميركل ستسلم مقاليد حزبها إلى خليفتها في رئاسته خلال مؤتمر يعقد اليوم، لكن المدة التي يمكن أن تبقى فيها المستشارة الألمانية تظل مسألة مفتوحة. التنازل عن رئاسة الحزب بداية النهاية السياسية لميركل وأعربت ميركل، التي قادت الاتحاد الديمقراطي المسيحي من يمين