ثالث تأجيل..هل تعطل قطار العاصمة الإدارية الكهربائي؟

هل درست الحكومة مشروع «القطار المكهرب» الذى يربط بين السلام والعاصمة الإدارية والعاشر من رمضان بطول 68 كيلومترا بشكل جيد؟ ولماذا تأجل تنفيذ المشروع مرة ثالثة؟
تحرير:كريم ربيع ٠٨ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٢٢ م
أزمة جديدة في قطار العاصمة الإدارية الكهربائي، الذي من المفترض أن ينطلق من مدينة السلام، مارًا بمدن شرق القاهرة الجديدة، وصولاً إلى العاصمة ومدينة العاشر من رمضان، تتلخص في تأجيل تنفيذ المشروع للمرة الثالثة على التوالي، ما يهدد بتأجيل المشروع، لأجل غير مسمى. فما هي الأسباب الحقيقية لتأجيل تنفيذ قطار العاصمة الإدارية الكهربائي لأكثر من مرة؟ وهل يقف التمويل عائقًا أمام تنفيذ المشروع؟ وهل للشركات المحلية المنفذة دور في هذا التأجيل؟
مصادر بالهيئة القومية للأنفاق، قالت إن الهيئة قررت تأجيل تنفيذ القطار الكهربائي الجديد، المزمع تنفيذه لربط العاصمة الإدارية الجديدة بقلب القاهرة، بسبب محاولة شركة أفيك الصينية المنفذة للمشروع، التلاعب حول القرض الصيني الميسر الذي من المفترض أن توفره لتغطية تكلفة المشروع، عبر الحصول على قروض من البنوك