دار الإفتاء: نطبق الشريعة الإسلامية في مصر

٠٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:٠٢ م
أكدت دار الإفتاء المصرية، في أحدث فيديو أصدرته وحدة الرسوم المتحركة التابعة لها ردا على مزاعم الجماعات المتطرفة، أن الشريعة الإسلامية مطبقة في مصر، وقالت دار الإفتاء: "إن الجماعات الإرهابية لا تدرك أن الشريعة مطبقة في بلادنا على المستوى العام والخاص، إن الدستور الذي يمثل النظام العام لمجتمعنا ينص في مادته الثانية على أن الإسلام دين الدولة واللغة العربية لغتها الرسمية، وأن مبادئ الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع"، مشيرة إلى أن القوانين المعمول بها في المجتمع ترجع إلى مبادئ الشريعة ولا تخرج عنها.
وذكرت دار الإفتاء: "إن مؤسسات الدولة المصرية ينطلق عملها من تحقيق مقاصد الشريعة الإسلامية وترجمة معانيها عمليا بين أفراد المجتمع"، مؤكدة أن السلوك العام في مصر يسير وفق هوية إسلامية ومرجعية شرعية تظهر معها معالم الإسلام وأركان الشريعة؛ من عقيدة وعبادات وتعاملات وقيم وأخلاق.ووجهت دار الإفتاء، رسالة إلى