«البلوك تشين»| تقنية جديدة تقود مصر للاقتصاد الرقمى

تعد البلوك تشين تقنية تكنولوجية حديثة تستخدم فى توحيد كل الصفقات والمعاملات المالية، حيث تسعى مصر إلى تطبيقها بحلول عام 2020، بهدف التحول إلى الاقتصاد الرقمى
تحرير:رنا عبد الصادق ٠٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:١٨ م
استعرض عدد من المتحدثين، خلال جلسة "التكنولوجيا من أجل الخير -بلوك تشين وأعمال الثقة"، ضمن فعاليات منتدى "إفريقيا 2018" المقام حاليا فى مدينة شرم الشيخ برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، تقنية البلوك تشين الجديدة، وتأثيرها على حركة رؤوس الأموال بين الدول. وتعد تقنية البلوك تشين، هى أحدث ما توصل له العالم الرقمي في تقنيات تسجيل البيانات المشتركة، حيث تعمل على إعادة صياغة هيكل المعاملات المالية والتجارية والخدمية. وأكد عمرو طلعت وزير الاتصالات أنه خلال عام 2020، ستكون هذه التقنية هي الآلية الأساسية التي تعتمد عليها مصر فى المعاملات المالية.
ما «البلوك تشين»؟ هى عبارة عن قاعدة بيانات موزعة يمكن استخدامها من قبل الأفراد الذين يرغبون في إتمام المعاملات التي تنطوي على أطراف متعددة، بحيث تمكن هذه الأطراف من تسجيل مدخلاتهم، وتعزز المساءلة، والدقة في الوقت المناسب، والأمن والشفافية، مع تبسيط العمليات التجارية. وهى تعد أيضا نظام سجل