اتفاق إدلب.. الجيش السوري ينتقم من الجماعات المسلحة

الجيش السوري وجه ضربات موجعة للتنظيمات المسلحة في ريف حماة الشمالي ردا على اعتداءاتهم ومحاولات تسللهم باتجاه النقاط العسكرية التي تحمي المدنيين في القرى والبلدات الآمنة
تحرير:أمير الشعار ١٠ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٠١ م
يبدو أن ساعة الحسم لدحر التنظيمات الإرهابية في سوريا اقتربت، خاصة مع التصدي اليومي والمستمر الذي يقوده الجيش السوري في مواجهة الخروقات بالمنطقة منزوعة السلاح، والتي تحرص أنقرة على استقرارها، وذلك بعد أن رصدت القوات الحكومية تحركات لتنظيمات "النصرة" و"الحزب الإسلامي التركستاني" و"أجناد القوقاز" انطلقت من محور تل الصخر بريف حماة الشمالي باتجاه إحدى النقاط العسكرية في المنطقة، الأمر الذي نتج عنه وقوع اشتباكات عنيفة أسفرت عن مقتل العشرات من العناصر المسلحة.
ووجه الجيش السوري ضربات موجعة للتنظيمات المسلحة في ريف حماة الشمالي بالأسلحة المناسبة ردا على اعتداءاتهم ومحاولات تسللهم باتجاه النقاط العسكرية التي تحمي المدنيين في القرى والبلدات الآمنة، وأوقعت في صفوفهم قتلى ومصابين. وكالة "سانا" أوضحت أن وحدة من الجيش متمركزة فى قرية المغير بريف منطقة محردة الشمالى