زوجة في دعوى خلع: «نسي الورد والكلام الحلو»

صاحبة القضية متأزمة من هجر والدها لها ولوالدتها فرفضت الزواج لولا الإلحاح والوعود المعسولة.. بعد الزواج زالت الوعود وشعرت بالرتابة وكراهية زوجها فقررت إنهاء الأمر
تحرير:سماح عوض الله ١١ ديسمبر ٢٠١٨ - ١١:٠٠ ص
أقامت ربة منزل دعوى خلع ضد زوجها بمحكمة الأسرة بالقاهرة الجديدة، مؤكدة أنها تخشى ألا تقيم حدود الله حال استمرار زواجها، متهمة زوجها بإدخال الغش والتدليس عليها لمدة عام كامل قبل الزواج، إذ كان يعاملها كأميرة يبذل لها كلمات الحب ويقدم لها الورود والهدايا والوعود المعسولة بالدعم والمشاركة فى حياة سعيدة هانئة، حتى أقنعها بقبول الزواج منه، وبعدها ظهرت طباعه الحقيقية بعيدًا عن كلمات الحب والورود التى كانت معتادة قبل الزواج، فباتت تنظر له كإنسان جديد تبغض تصرفاته، وشخصه ولا تطيق البقاء معه.
وتقول صاحبة الدعوى: "نشأت يتيمة وأبي على قيد الحياة، فهو سامحه الله سبب أزماتي ونكباتي النفسية، إذ أحب امرأة أخرى وتزوجها وهجرني أنا وأمي، تلك التي كانت آية فى الرضا بحالها مهما وقع عليها من ظلم، فلم تطلب الطلاق أو تطلب نفقة أو حتى تطالبه بالقيام بواجباته نحوي كأب، وكانت دائمًا تواجه موجات غضبي على