هل يتراجع «العجز المالى» لمصر بحلول عام 2020؟

تستهدف الحكومة خفض نسبة العجز الكلى إلى الناتج المحلى لتصل إلى 7% خلال العام المالى المقبل 2019-2020، بينما توقعت وكالة فيتش تراجع عجز الموازنة إلى 6.4%
تحرير:رنا عبد الصادق ١٢ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:٣١ م
توقع تقرير صادر من وكالة "فييتش سوليوشنز" للتصنيف الائتمانى، تراجع عجز الموازنة في مصر إلى 6.4% من الناتج المحلي الإجمالي في العام المالي المقبل 2019-2020، فى مقابل نحو 9.4% خلال العام المالي الماضي 2017-2018، وذلك على خلفية النمو الاقتصادي القوي والإصلاحات المالية. ويأتى ذلك على الرغم من إعلان وزارة المالية، رفع توقعاتها لعجز الموازنة خلال العام المالى الحالى 2018-2019، لتصل مبدئيا لنحو 8.6% من الناتج المحلى الإجمالى، فى مقابل نحو 8.4% عجزا متوقعًا فى الموازنة العامة.
وأوضح التقرير أن الزيادة المستهدفة في الإيرادات الضريبية والتدفقات من قطاع الغاز، إلى جانب الخفض المستمر في الدعم الحكومي، ستساعد على زيادة الإيرادات العامة مع تخفيض الإنفاق. ويعرف عجز الموازنة، بالرصيد السالب للميزانية العامة للدولة والناتج، بزيادة النفقات عن الإيرادات مما يضطر الدولة إلى اللجوء للاقتراض،