سُكر وحفلات متعة وجثة.. حكاية جريمة في «البلوك2»

خلاف علي إيجار شقة انتهى بجريمة قتل بكفر طهرمس.. المتهمة كانت تقيم مع الضحية وأنهت حياته بضربة قاتلة.. والجيران: الضحية بيجيله سودانيين كتير وضحك ومسخرة طول الليل
تحرير:ياسر عبيد ١٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٢:٢٠ م
شقة المجني عليه
شقة المجني عليه
لم يعلم "جيلفر" صاحب الـ 37 سنة الذي يحمل الجنسية السودانية أن حياته ستنتهي على يد صديقته "سوزي" ذات الـ34 ربيعا والتي تقيم معه في نفس السكن بضربة قوية بمنطقة الرقبة؛ نتيجة خلاف نشب بينهما على قيمة الإيجار الشهري لشقة أستأجرها المجني عليه بـ(البلوك رقم 2) في منطقة كفر طهرمس ببولاق الدكرور، وذلك بعد طرده من العمل بمصنع أسماك بمدينة بدر، وتعثره في سداد الإيجار وتهديدها له بعدم الإنفاق عليه حال عدم بحثه عن وظيفة رغم أنه وافق على إقامتها معه طوال الأشهر الماضية.
منذ 4 أشهر، حضر الشاب السوداني إلى منطقة بولاق الدكرور بحثا عن شقة يستأجرها شريطة أن تكون قيمة الإيجار منخفضة، ليجد ضالته لدى الحاج محمد المنياوي -الذي يعمل سمسارا- والذي عرض عليه 4 وحدات سكنية بمنطقة البلوكات: "ايه رأيك تيجي تشوفهم؟". استقر "جليفر" على شقة بالطابق الثالث في البلوك رقم (2) مقابل