قرن على وعد بلفور.. فلسطين تطالب باعتذار ولندن تحتفل

واحتل الجيش البريطاني فلسطين بشكل كامل عقب إعلان بريطانيا الوعد في العام 1917، ومارس المندوب السامي البريطاني جميع السلطات الإدارية والتشريعية
تحرير:أحمد منصور ٢٧ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٩:٠٠ م
تحل الذكرى المائة على إطلاق "وعد بلفور"، في الثاني من نوفمبر المقبل، وهو التعهد الرسمي البريطاني الذي قطعه وزير الخارجية –آنذاك- آرثر بلفور عام 1917 نيابة عن حكومته، لمنح اليهود وطنا في فلسطين. وفي الوقت الذي وصف فيه الشعب الفلسطيني هذا "الوعد"، بأنه "وعد من لا يملك (في إشارة إلى بريطانيا) لمن لا يستحق (اليهود)، وأكدوا أنه جريمة يجب إدانة بريطانيا عليها، تفخر الأخيرة به، إذ خرجت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، بتصريحات أمس، قالت فيها إن "بريطانيا ستحتفل بفخر بالذكرى المئوية لإصدار "وعد بلفور".
تاريخ الوعدبعد أن أقنع اليهود بريطانيا، في مفاوضات استمرت ثلاث سنوات، بقدرتهم على تحقيق أهداف بريطانيا والحفاظ على مصالحها في المنطقة، أعلنت الأخيرة "وعد بلفور" وسارعت دول أوروبا، وعلى رأسها أمريكا وفرنسا وإيطاليا بإعلان التأييد له.واحتل الجيش البريطاني فلسطين بشكل كامل عقب إعلان بريطانيا الوعد في العام