ماكرون: الحكومة لن تستفيد من زيادة الأجور في يناير

تحرير:أ.ش.أ ١٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٢:٢١ م
رفض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيس وزرائه وكافة أعضاء الحكومة الاستفادة من الزيادة في الأجور بقيمة 100 يورو شهريا، والتي أعلنها الإثنين الماضي، خلال خطاب ألقاه أمام شعبه عقب احتجاجات غير مسبوقة قام بها محتجو «السترات الصفراء». وذكرت إذاعة «آر تي إل» الفرنسية اليوم الأحد، أن زيادة الأجور الجديدة ستطبق على كل العاملين في الدولة منذ مطلع يناير عام 2019، مشيرة إلى أن إعادة التقييم لم تكن بمبادرة من الحكومة، ولكنها تتعلق بتطبيق إصلاح شبكات الخدمة المدنية كجزء من إجراءات الوظائف والمهن والمكافآت في البلاد.
وأضافت الإذاعة، أن رواتب أعضاء الحكومة ضمن فئة «خارج النطاق» لموظفي الخدمة المدنية، حيث ينبغي زيادتها نظريا بنسبة 4ر0% في مطلع يناير المقبل. وكانت حدة مظاهرات حركة «السترات الصفراء»، قد تراجعت أمس في أسبوعها الخامس، إذ أعلنت فرنسا، أن عدد المشاركين في الاحتجاجات لم يتعد 66 ألف