ساويرس وتطوير «الأهرامات».. بين «الربح ورد الجميل»

أعلنت وزارة الآثار منح شركة أوراسكوم حق إدارة خدمات وتسويق وتشغيل ساحة انتظار منطقة الأهرامات الأثرية.. في المقابل أكد نجيب ساويرس أن هدفه الأساسي ليس الربح
تحرير:كريم ربيع ١٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٠٣ م
سادت حالة من القلق داخل أروقة بعض الأثريين وعلى مستوى شعبي أيضًا، بعد الإعلان عن منح شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة، ترخيصا بالانتفاع بمنطقة الزيارة بهضبة أهرامات الجيزة، والتسويق والترويج للمنطقة، وتشغيل ساحة انتظار الحافلات، مع قيام الشركة بتوفير وتشغيل وصيانة وسائل انتقال للزائرين داخل المنطقة، فيما لم يتم الإعلان عن مدة الانتفاع، فهل تمثل شركة أوراسكوم إضافة حقيقية لتطوير منظومة السياحة، وما الأسباب التي دعت البعض للقلق؟ وهل هي منطقية أم لا؟ وهل منح أوراسكوم حق إدارة الخدمات بمنطقة الأهرامات يعني تعميم الفكرة على سائر المناطق الأثرية؟
أوراسكوم: لا نهدف للربح كشفت شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة اليوم الأحد عن تفاصيل خطتها لتطوير منطقة الأهرامات بالجيزة، مضيفة في بيانين منفصلين أرسلتهما للبورصة اليوم، أنها وقعت عقد منح ترخيص بالانتفاع بمنطقة الزيارة بهضبة أهرامات الجيزة مع المجلس الأعلى للآثار يوم الخميس الماضي، بهدف تقديم خدمات لزوار