وكيل اقتصادية النواب: الإصلاح المؤسسي المهمة الأخطر

وكيل اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب أكد أن تأجيل برنامج الإصلاح الاقتصادي كان مغامرة، وأن المواطن البسيط أكثر المتضررين منه لكن الدولة تحاول تعويضه ببرامج اجتماعية بديلة
تحرير:رشا عمار ١٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٩:١٦ م
قال النائب مدحت الشريف وكيل اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، إن المشروعات الكبرى ستغير خارطة الاقتصاد في مصر، وستسهم بشكل مباشر في تحسين مستوى معيشة المواطنين، وتقليل نسبة البطالة والحد من الفقر ومكافحة الإرهاب. وأوضح مدحت الشريف، في حوار مع "التحرير"، أن الحكومة تستهدف خفض الدين العام من 108% إلى 98% من إجمالي الناتج القومي، مشيرا إلى أن لجنة إدارة الدين العام برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء تعمل على تحقيق ذلك من خلال خطوات ورؤى محددة.
متى يشعر المواطن البسيط بنتائج الإصلاح؟ وما دور المشروعات الكبرى في تحسين الوضع الاقتصادي؟ المشروعات ستغير الخريطة الاقتصادية في مصر تمامًا، أي مشروع اقتصادي بشكل عام لا يمكن استشعار نتائجه إلا بعد 3 أو 5 سنوات مع وضع احتمالات النجاح أو الفشل، وبالتالي أي مشروع يتم في الوقت الحالي يمكن أن نرى نتائجه