دماء على الفطار.. هشم رأس خالته العجوز لسرقتها

تحرير:محمد الشاملي ١٧ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٠٨ م
7 أيام من أعمال البحث احتاجها ضباط مباحث بولاق الدكرور بقطاع غرب الجيزة لحل لغز العثور على جثة سيدة بلغت من العمر أرذله مهشمة الرأس داخل شقتها التي كانت تقيها فيها بمفردها مكتفية بحب الجيران وما تبقى لها من أقارب، وحملت جهود رجال البحث الجنائي نتيجة صادمة حول هوية مرتكب الواقعة وتبين أن الجاني هو نجل شقيقة المجني عليها، وأنه ارتكب جريمته بدافع السرقة لمروره بضائقة مالية. الثلاثاء الماضي، تلقى مسؤول غرفة عمليات شرطة النجدة بالجيزة بلاغا من الأهالي بالعثور على جثة سيدة داخل شقتها بدائرة قسم شرطة بولاق الدكرور.
معاينة العقيد شامل عزيز، مأمور قسم بولاق الدكرور، كشفت أن الجثة لسيدة تبلغ من العمر 70 سنة، تقيم بمفردها بالشقة، ترتدي ملابسها كاملة وبها آثار اعتداء بآلة حادة بمؤخرة الرأس، ووجود بعثرة في محتويات غرفة النوم، وسلامة المنافذ كافة. وشكل العميد أسامة عبد الفتاح، رئيس مباحث غرب الجيزة، فريق بحث بقيادة