مؤسس مبادرة «اكتب صح»: اللغة العربية مهددة بالانقراض

مبادرة "اكتب صح" هى مبادرة أسسها الصحفي حسام مصطفى إبراهيم لتعليم اللغة العربية.. وفازت "اكتب صح" بجائزة (أفضل فكرة مبتكرة) في منتدى الإسكندرية للإعلام عام 2017
تحرير:خالد وربي ١٨ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٠٠ م
هناك إهمال شديد للغة العربية سواء على المستوى الحكومي أو الشعبي، كما فقدت اللغة العربية قيمتها وجدواها. وحسب مؤسس مبادرة "اكتب صح" حسام مصطفي إبراهيم خلال حوار أجراه معه "التحرير"، فإن هناك مسئولين حكوميين يخطئون في التحدث بالعربية في أثناء التكلم، فضلا عن الأخطاء الإملائية في لافتات الوزارات والمؤسسات الحكومية، كما أن الحكومة نفسها أسهمت في تجريف اللغة العربية التي باتت معرضة للانقراض. مطالبا بضرورة أن تؤمن الحكومة بقيمة اللغة العربية حتى تسهم في تحفيز المجتمع على الاهتمام بها.. وإلى نص الحوار:
- كيف جاءت فكرة مبادرة "اكتب صح"؟ بدأت مبادرة "اكتب صح" في عام 2013، وذلك نتيجة عملي الكثير مع الصحفيين ورئاستي الديسك المركزي بعدد من الصحف، وكنت أتعاون مع زملائي الصحفيين لتصحيح بعض الأخطاء التي يقعون فيها في أثناء الكتابة، وقررت تأسيس مبادرة يستفيد منها عدد أكبر بخلاف الصحفيين لإحياء اللغة العربية.