«التحرير» تتضامن مع «الصحفيين» في «اعتداء الصيادلة»

تحرير:التحرير ١٧ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٤٩ م
عبد المحسن سلامة - محيي عبيد
عبد المحسن سلامة - محيي عبيد
تدين مؤسسة «التحرير» بأشد العبارات جريمة الاعتداء الهمجي على 4 من الزملاء الصحفيين أثناء تأدية واجبهم المهني، في تغطية العملية الانتخابية لمجلس نقابة الصيادلة ومتابعة تقدم المرشحين بأوراقهم، وتستنكر «التحرير» تعدي الحرس الخاص بنقيب الصيادلة الحالي محيي عبيد، على الزميلات والزملاء: إسراء سليمان، وآية دعبس، وعاطف بدر، ومحمد الجرنوسى، بالضرب المبرح مما أدى إلى إصابة بعضهم، والاستيلاء على هواتفهم وإتلاف كاميرا تصوير خاصة بأحد الزملاء، واحتجازهم جميعا داخل مقر النقابة دون أي سبب يذكر.
وفي الوقت الذي تؤكد فيه مؤسسة «التحرير» وجميع العاملين فيها، دعمهم وتضامنهم الكامل مع الزملاء ومؤسساتهم الصحفية «المصري اليوم - الوطن - اليوم السابع»، في كافة الإجراءات للحصول على الحقوق القانونية والأدبية، تطالب بمحاسبة عاجلة وسريعة لكل المسؤولين عن هذا الفعل الغاشم والجريمة