شهود: حرس «الصيادلة» حاصر الصحفيين واعتدى عليهم

النيابة انتقلت لمسرح الواقعة وحجزت فرد أمن واستدعت عضوة مجلس نقابة الصحفيين.. زميلة: الحرس سرق هاتفي بعد سقوطه واعتدوا بالضرب على الصحفيين دون مقدمات
تحرير:محمد رشدي ١٨ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٠:٥٣ ص
استمعت نيابة قصر النيل الجزئية، بإشراف المستشار أيمن بدوي المحامي العام الأول لنيابات وسط القاهرة، إلى عدد من شهود عيان في واقعة الاعتداء بالضرب على 4 من الصحفيين داخل نقابة الصيادلة. أوضح شهود العيان، أن الواقعة بدأت بدخول كرم كردى، المرشح لمنصب نقيب الصيادلة، للنقابة لتقديم أوراق ترشحه، فالتّف حوله بعض الصحفيين لأخذ تصريحات صحفية منه، حسب طبيعة عملهم، فتدخل مدير النقابة لإبعاد الصحفيين عنه وتنظيمهم بصورة غير لائقة، وحدث تطاول بالألسنة، ولكن لم تتطور المشادة الكلامية وانتهت.
وأضاف شهود العيان، أنه بعد مرور ربع ساعة تواجد في المكان عدد كبير من أفراد شركة الحراسة الخاصة المكلفة، بتأمين نقابة الصيادلة، وفجأة حدثت مشادات ثم اعتداء على أحد الصحفيين وخطف موبايل صحفية اليوم السابع أيه دعبس، وزميلتها فى الوطن الصحفية إسراء سليمان، والزميل عاطف بدر من المصري اليوم، ومحمد الجرنوسي