الشرطة الفرنسية تُهدد بالانضمام لـ«السترات الصفراء»

تحرير:وكالات ١٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٨:٣٠ ص
قالت وسائل إعلام روسية، إن أعمال شغب «السترات الصفراء» في فرنسا قد تتحول إلى احتجاجات «السترات الزرقاء»، «لون بدلة الشرطة»، وأعلنت وسائل الإعلام عن إضراب الشرطة الذي يلوح في الأفق، إذ يهدد ضباط إنفاذ القانون بالإضراب عن العمل، إذا لم يدفعوا لهم مقابل العمل الإضافي، جاء ذلك بعد أن وعد وزير الداخلية، في وقت سابق، رجال الشرطة الذين سيشاركون في تفريق المتظاهرين، بمكافأة قدرها 300 يورو، ولكن نقابة العمال قالت «إن هذا ليس كافيا، وإذا لم تصبح السلطات أكثر سخاء في غضون ساعات قليلة ستتوقف الشرطة عن العمل في جميع أنحاء البلاد»، بحسب سبوتنيك.
واحتل محتجو السترات الصفراء أكشاك دفع رسوم العبور على الطرق السريعة وأحرقوا بعضها، ما تسبب في فوضى بقطاع النقل الفرنسي في أنحاء البلاد قبل أيام من عطلات عيد الميلاد. وقالت شركة فنسي أوتوروت، وهي أكبر مشغل للطرق في فرنسا، إن مظاهرات اندلعت عند نحو 40 موقعا في شبكتها وإن عددا من نقاط التقاطع على الطرق