مؤسسة بحثية: 18 مليون يورو خسائر الاحتجاجات في فرنسا

تحرير:وكالات ١٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٩:٣٣ ص
قالت مؤسسة «إم كي جي» للأبحاث، اليوم الأربعاء، إن المظاهرات التي تشهدها باريس، من حركة السترات الصفراء، بسبب ارتفاع أسعار الوقود وغلاء المعيشة تسببت في خسائر كبيرة بلغت قيمتها 18 مليون يورو لأصحاب الفنادق، مؤكدة على أن بعض السياح ألغوا حجوزاتهم خلال فترة الاحتجاجات التي استمرت 4 أسابيع في الشانزليزيه، وكان القطاع الفندقي في فرنسا، قد زادت معدلات الإشغال فيه بنسبة 1% لتصل إلى 68.2 % خلال العام، إذ زادت الأسعار قرابة 5 % بفضل عودة السياح إلى باريس والريفييرا، بحسب سبوتنيك.
وزاد الإيراد لكل غرفة بواقع 11 % ليصل 129.4 يورو، وكان سيصل إلى 130 يورو وهو المستوى الذي بلغه عام 2014. وأوضحت وسائل إعلام روسية، أن أعمال شغب «السترات الصفراء» في فرنسا قد تتحول إلى احتجاجات «السترات الزرقاء»، «لون بدلة الشرطة»، وأعلنت وسائل الإعلام عن إضراب الشرطة