ترامب 2018.. السياسة كادت تطرده من البيت الأبيض

أحاط العديد من المشكلات والأزمات السياسية بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب على مدى عام 2018.. وهي الملفات التي من المتوقع أن تلقي بظلالها على سياساته في 2019
تحرير:أحمد سليمان ومحمود نبيل ٢٢ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٠:١٠ ص
لم تعرف الإدارة الأمريكية برئاسة دونالد ترامب معنى للهدوء السياسي على مدى عام 2018، فبعيدًا عن الملفات الخارجية اصطدم الرئيس الأمريكي بالعديد من الأزمات على المستوى الداخلي، والتي وصل بعضها لحد اتهامه بالفساد وسوء استغلال منصبه الرفيع بما يخدم مصالحه الشخصية كأحد أكبر رجال الأعمال في الولايات المتحدة. العديد من الملفات صدرت توترًا واضحًا للرئيس الأمريكي، فبدءا من تحقيقات التدخل الروسي في الانتخابات التي جاءت بترامب للبيت الأبيض وصولًا لخلافاته المستمرة مع الإدارة، وجد الرئيس الأمريكي نفسه مُحاطًا بالعديد من المشكلات السياسية على مدى العام.
التدخل الروسي بدأ المحقق الخاص روبرت مولر تحقيقه في التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية 2016، والتواطؤ بين حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وروسيا في منتصف 2017، إلا أن عام 2018 شهد أكثر المحطات إثارة في هذا التحقيق. 10 معلومات كشفتها مذكرة الاتهام الأمريكية في «التدخل الروسي» ففي