بسبب واشنطن.. قرار يُهدد القارة الأوروبية

تحرير:أ.ش.أ ٢١ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٨:٥٦ ص
أعلن عضو مجلس الاتحاد الروسي "المجلس الأعلى للبرلمان"، أليكسي بوشكوف، أن انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى سيهدد بإعادة القارة الأوروبية إلى منتصف الثمانينيات من القرن الماضي، عندما كانت الصواريخ السوفيتية والأمريكية موجهة ضد بعضها البعض، وقال لصحيفة "ازفيستيا" الروسية: "فيما يتعلق بانسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى، فهناك خطر بإعادة القارة الأوروبية إلى حالة منتصف الثمانينيات، عندما كانت مئات الصواريخ من الغرب موجهة ضدنا ومن جانبنا أيضًا صواريخ موجهة إلى الغرب".
وأضاف: "بعد بضع سنوات من المفاوضات وقع الرئيس السوفيتي ميخائيل جورباتشوف ونظيره الأمريكي رونالد ريجان المعاهدة المذكورة التي ترفضها واشنطن الآن، وهذا يعيدنا إلى نهاية القرن الماضي"، مشيرا إلى أن الأزمة آنذاك أدت إلى خوف كبير من نشوب حرب نووية في أوروبا، مما أسفر عن ظهور حركات قوية من أجل السلام ورفضها