الأمن يحاصر قريتين بقنا لوقوع اشتباكات بين عائلتين

تحرير:إسلام نبيل ٢٢ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٢:٥٠ م
دفعت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن قنا، صباح اليوم السبت، بعدد من تشكيلات الأمن المركزي والقوات الخاصة، وذلك لمنع تطور الأحداث بقرية الحميدات والجبلاو، عقب دفن جثمان قتيل المشاجرة المسلحة بين القبيلتين، بينما سادت حالة من الهدوء الحذر في نطاق المدينة بين القبيلتين. كان اللواء مجدي القاضي مدير أمن قنا، قد تلقى إخطارًا مفاده وفاة شخص وإصابة آخر، إثر نشوب مشاجرة مسلحة بين عائلتين بمدينة قنا، وتم نقل الجثة إلى المشرحة والمصاب إلى المستشفى العام، وتم الدفع بقوات الأمن إلى موقع الحادث، لوقف نزيف الدم بين العائلتين.
وكشفت التحريات الأولية أن المشاجرة بسبب الخلاف على قطعة أرض، ووقعت مشادة كلامية تطورت إلى استخدام الأسلحة النارية، ما أسفر عن مصرع، "أحمد.س"، 22 عامًا، من قبيلة الحميدات، وأصيب آخر من نفس القبيلة، بجروح خطيرة نقل على أثرها إلى العناية المركزة لمستشفى قنا العام. كانت الأجهزة الأمنية قد فرضت كردونا أمنيا