وفاة كهربائي محتجز داخل قسم شرطة بالزقازيق

تحرير:إسلام عبد الخالق ٢٢ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٢:٠٠ م
لفظ كهربائي، مُسجل خطر من الفئة «ب»، أنفاسه الأخيرة، اليوم السبت، أثناء احتجازه داخل قسم شرطة ثان الزقازيق، التابع لمديرية أمن الشرقية، على ذمة اتهامه في قضية للاتجار في المواد المُخدرة، وذلك حال إصابته بهبوط حاد في الدورة الدموية، وبالمعاينة تبين عدم وجود إصابات ظاهرية بالجثة، وفور العرض على النيابة العامة برئاسة المستشار إسلام الحديدي، مدير نيابة ثان الزقازيق العامة، وبإشراف المستشار محمد القاضي، المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، أمرت بتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة.
البداية كانت بتلقي اللواء جرير مصطفي، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء حسام عبد السلام، نائب مدير أمن الشرقية، يفيد بورود بلاغًا من قسم شرطة ثان الزقازيق، بوفاة «محمود.م.م.ع» 53 عامًا، كهربائي، مُقيم بدائرة مركز الزقازيق؛ وذلك أثناء احتجازه داخل حجز القسم على ذمة اتهامه في قضية للاتجار