50 مسلحا يقتحمون منزل مسن بلودر ويسحلونه عاريا بطوخ

عصابة اقتحمت المنزل وجردت الضحية من ملابسه وجابت به طرقات القرية وألقوه أمام المسجد الكبير.. وأقارب الضحية: "عمدة القرية متورط والسواق قال إنه دفع له فلوس"
تحرير:سمر فتحي ٢٣ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٢:٣٠ م
«أكثر من 50 رجلا مدججين بالسلاح الناري والشوم يهبطون سريعا من سيارتي ميكروباص، وعلى الفور يبدأون في إطلاق النار ونشر الفزع وهم يقتحمون منزل رجل مسن قعيد تجاوز عامه السبعين، يهرولون نحو سكانه يعتدون بالضرب على رب الأسرة، وحينما حاولت زوجته الهرب تلقائيا من هول ما يحدث لاحقوها في البيت ووضعوا على رأسها السلاح الناري مهددين بقتلها.. في تلك اللحظات اقتحم "لودر" المسكن وهدم سوره وكل ما وقف أمامه، ثم استغل أفراد من تشكيل الهجوم «سكين» اللودر ليقفزوا على سطح المنزل لاستكمال المشهد.. دقائق وتحول المنزل إلى ساحة للفزع وإطلاق النار والضرب.
في النهاية اصطحب المسلحون الرجل المسن وأوسعوه ضربا وربطوه في اللودر وجابوا به الطرقات لينجو من الموت بأعجوبة.. ما سبق ليس مشهد رعب في فيلم أكشن لكنه وقع بالفعل وبتفاصيل أكثر بشاعة في قرية شبرا هارس بمحافظة القليوبية.. وإلى التفاصيل.. «التحرير» انتقلت لمسرح الجريمة بمنزل عم فؤاد الجندي،