لماذا أجل صندوق النقد صرف الشريحة الخامسة من القرض؟

تعمل الحكومة على تنفيذ برنامج إصلاح اقتصادى تحصل بموجبه على قرض من صندوق النقد الدولى بقيمة تبلغ 12 مليار دولار على مدى 4 سنوات.. وحصلت مصر على 4 شرائح بـ8 مليارات دولار
تحرير:رنا عبد الصادق ٢٣ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:٥٠ م
قرر المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي، تأجيل التصويت على نتائج المراجعة الرابعة للاقتصاد المصري، وصرف الشريحة الخامسة من القرض والبالغة ملياري دولار. وأظهر جدول اجتماعات المجلس على موقعه الإلكتروني، حذف مصر من الاجتماع الذي كان مقررا له يوم 19 ديسمبر الجارى، على الرغم من إدراج مصر في الاجتماع في وقت سابق. وفى نهاية أكتوبر الماضى، أنهت بعثة الصندوق مراجعتها الرابعة لأداء الاقتصاد المصرى، بهدف صرف الشريحة الخامسة من القرض، مؤكدة أن الاقتصاد المصرى واصل أداءه بشكل جيد، مدعومًا بتنفيذ السلطات المصرية القوي لبرنامج الإصلاح.
وأعلن الصندوق عن توصله لاتفاق مع الحكومة المصرية حول المراجعة الرابعة لبرنامج مصر للإصلاح الاقتصادى. وفى نوفمبر 2016، وافق المجلس التنفيذى لصندوق النقد الدولى على إقراض مصر نحو12 مليار دولار على3 سنوات، بواقع نحو 4 مليارات دولار سنويًا، كما تم صرف الشريحة الأولى من قرض مصر والبالغة قيمتها 2.75 مليار