لن نعود لنقطة الصفر.. تفاصيل دعوى تغيير الدستور

أكد مقيمو الدعوى أن مصر تحتاج لأن تكون هناك فرصة لترشح رئيس الجمهورية لفترات جديدة لاستكمال مسيرة الإنجازات والعلاقات.. فلا يمكن أن نبدأ بعده من الصفر
تحرير:محمد رشدى- تصوير: دعاء السيد ٢٣ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:٠٥ م
استندت الدعوى المطالبة بتغيير المادة 140 من الدستور الخاصة بمُدد انتخاب الرئيس، وعدم التقيد بفترات معينة، إلى العديد من إنجازات الرئيس "السيسي"، وبناءً على تلك الإنجازات طالبوا ببقائه في حكم مصر لاستكمال مسيرته، وإعادة انتخابه مرة أخرى، بعد أن تنتهي ولايته الحالية لرئاسة مصر في عام 2022، وأوضحوا أن هناك العديد من المشروعات القومية الأخرى التي من بينها المشروع القومي للكهرباء، ومشروع هضبة الجلالة، ومشروع المثلث الذهبي وغيرها من المشروعات التي دفعتهم لإقامة الدعوى.
أشار مقيمو الدعوى إلى الإنجازات والمشروعات التي تمت داخل مصر في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي من بينها إنشاء قناة السويس الجديدة بأيد مصرية وتمويل وطني خالص، ومشروع تنمية محور قناة السويس، ومشروع المليون ونصف المليون فدان، والمشروع القومي لتنمية سيناء، والمشروع القومي للطرق، ومشروعات الهيئة العامة