بعد أزمة جونسون.. هل تصيب «بودرة التلك» بالسرطان؟

ألزم القضاء الأمريكي شركة «جونسون آند جونسون» بتعويضات بمليارات الدولارات لمصابات بالسرطان، وهو من أكثر 5 سرطانات تصيب المصريات أيضًا.. نتيجة استخدام «بودرة التلك»
تحرير:كريم ربيع ٢٣ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٠٦ م
كشفت منظمة الصحة العالمية أن نحو 125 مليون نسمة في جميع أنحاء العالم يتعرّضون لمادة «الأسبستوس» في أماكن عملهم، يموت منهم أكثر من 107 آلاف كل عام، بسبب سرطان الرئة، ورم المتوسطة، وداء مادة الأسبستوس، نتيجة التعرّض لتلك المادة في أماكن عملهم. طلبت الهند من شركة جونسون آند جونسون، وقف استخدام مواد خام في تصنيع بودرة الأطفال الخاصة بها، بعد أن زارت سلطات الدواء الهندية بعض منشآت الشركة الأمريكية، وأخذت «عينات» من بودرة التلك، الشامبو، والصابون الخاصة بالأطفال التي تنتجها الشركة لفحصها.
كما أعلنت وزارة الصحة المصرية منذ أيام اتخاذ إجراءات احترازية بإدراج جميع المستحضرات والمواد الخام المحتوية على مادة «التلك»، وسحب عينات للمواد الخام والمستحضرات، لتحليلها بهيئة الرقابة والبحوث الدوائية للتأكد من خلوها من أي شوائب لمادة «الأسبستوس». جاء ذلك عقب صدور تقرير هام