تعليق غاضب من ماكرون بشأن سحب أمريكا قواتها من سوريا

٢٣ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٣٥ م
أثار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بانسحاب القوات الأمريكية من سوريا، ردود فعل متناقضة داخل الولايات المتحدة وخارجها، فالبعض أشار إلى أن ترامب كان قد وعد بذلك ووفى بوعده، فيما أصبح الانسحاب بالنسبة لمعظم أعضاء الكونجرس، "كارثة حقيقية واستسلاما للقوتين الموجودتين داخل سوريا، روسيا وإيران"، وعبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الأحد، عن أسفه الشديد إزاء قرار نظيره الأمريكي. وقال "ماكرون"، في مؤتمر صحفي عقده في تشاد، اليوم الأحد: "الحليف ينبغي التعويل عليه.. أشعر بأسف شديد إزاء القرار الذي اتخذ بشأن سوريا".
وقدم مبعوث الولايات المتحدة إلى التحالف الدولي الذي يقاتل داعش بريت ماكجورك، استقالته احتجاجا على قرار ترامب، سحب القوات الأمريكية من سوريا. وتسري استقالة ماكجورك في 31 ديسمبر الجاري، بالرغم من أنه كان قد خطط للاستقالة في فبراير، بعد استضافة الولايات المتحدة لاجتماع لوزراء خارجية دول التحالف. وبهذه