لماذا ألغت «الصوت والضوء» تعاقدها مع أوراسكوم؟

رئيس شركة الصوت والضوء لـ"التحرير": التحالف لم يلتزم ببنود التعاقد رغم تقديم جميع التسهيلات ونعتزم إعادة طرح المنطقة مرة أخرى.. وأوراسكوم: صرفنا 30 مليون جنيه
تحرير:صابر العربي ٢٥ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠٣:١٧ م
الأهرام - ارشيفية
الأهرام - ارشيفية
3 سنوات مرت على إبرام التعاقد بين شركة الصوت والضوء مع تحالف شركتي أوراسكوم للاستثمار القابضة وشركة "بريزم إنترناشيونال" الفرنسية، لتطوير منطقة الصوت والضوء، وزيادة العائد الاستثماري من عروض الصوت والضوء، إلا أن تقاعس التحالف على الوفاء بالتزاماته دفع شركة الصوت والضوء لفسخ التعاقد مع التحالف، حسب ما أوضحه، سامح سعد، رئيس مجلس إدارة شركة الصوت والضوء. وأضاف سعد، في اتصال هاتفي من السويد لـ"التحرير"، أن شركة الصوت والضوء، التابعة للقابضة للسياحة والفنادق، تعتزم إعادة طرح تطوير وتنمية منطقة الصوت والضوء على المستثمرين مرة أخرى.
توقيع العقود 2015 ولفت سعد إلى أن التحالف لم يلتزم ببنود التعاقد رغم تقديم جميع التسهيلات والتراخيص اللازمة، وذلك منذ توقيع العقود مع التحالف في 2015، على أن يتم تقاسم الأرباح فيما بين التحالف وشركة الصوت والضوء والآثار. وأوضح رئيس شركة الصوت الضوء، أن طرف شركة أوراسكوم في التحالف مع الشركة الفرنسية،