قاضي اقتحام السجون يأمر بكرسي لمبارك: طاعن في السن

تحرير:سماح عوض الله ٢٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:٠٥ م
بدأت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد شرين فهمى، فى تمام الساعة الواحدة ظهرًا، سماع شهادة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، للإدلاء بشهادته فى محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسي وقيادات جماعة الإخوان، في القضية المعروفة إعلاميا بـ"اقتحام السجون"، على خلفية اتهامهم بالتخطيط لارتكاب أعمال عدائية واقتحام السجون إبان أحداث ثورة يناير المجيدة. دخل "مبارك" إلى قاعة المحكمة مترجلًا على مهل بحكم سنه، وإلى جواره نجله "علاء" لتقديم الدعم له عند الحاجة، وفى بداية الجلسة نبه رئيس المحكمة بالتزام الهدوء وإلا سيتم طرد من يثير ضجيجا.
وأثبتت المحكمة أن الشاهد طاعن فى السن، ويتعذر عليه الإدلاء بشهادته واقفًا، وأمرت بإحضار كرسي له، ورفع مبارك يده وأقسم "والله العظيم أقول الحق"، واشتكى قيادات جماعة الإخوان من عدم سماع صوت الشاهد، فأمر رئيس المحكمة بدخول فني إلى قفص الاتهام للتأكد من جودة الصوت. كانت محكمة النقض، قضت في نوفمبر الماضي،